رسالتي في الحياة هي مساعدة

الأفراد والمجتمعات والمؤسسات على اكتشاف ذواتهم وأهدافهم، وإطلاق قدراتهم الكامنة

عباس آل حميد

احصل على نسخة مجانية من كتاب
"المنظومة الفكرية الاسلامية "

من فضلك حاول مرة أخرى
تفقد بريدك الإلكتروني الآن، سيصلك الكتاب بعد قليل
Arabic_version

الإنجازات

0 +

سنة في المناصب القيادية

0 +

مشروع استشارات مالية وإدارية واستراتيجية

0 +

سنة في التطوير والتغيير الإداري والاستراتيجي

0 +

سنة في التدريب وتطوير الأفراد

0 +

سنة في القطاع المالي

0

كتب أصدرها

سيرتي الذاتية

عماني، شريك عالمي في مجموعة “مزارز” العالمية، والشريك التنفيذي لمكتب مزارز في السلطنة، مع حياة مهنية حافلة بالنجاح والإنجازات، تمتد لأكثر من 27 سنة. قائد، واستراتيجي، ومستشار إداري، ومحاسب قانوني، ومؤلِّف، يدفعه في الحياة، ويلهمه مساعدة مَن حوله مِن الأفراد، والمؤسسات والمجتمعات على النجاح والتميز.

درس العلوم الدينية في الفترة من 1986 وحتى 1992. ثم مارس ما استفاده من المعرفة الدينية في حياته المهنية الطويلة.

حمل عباس العديد من الزمالات والمؤهلات الأكاديمية والمهنية العالمية، مثل “محاسب قانوني معتمد” (CPA) من أمريكا، و”مستشار إداري قانوني معتمد” (CMC) من بريطانيا، و”محقق اختلاسات معتمد” (CFE) من أمريكا،          

وزمالة “جمعية الاستشارات” (IC) بالمملكة المتحدة، وزمالة “جمعية الإدارة القانونية” (CMI) بالمملكة المتحدة، وزمالة “جمعية الاستشارات الإدارية” الأمريكية (IMC). عباس يملك بكالوريوسين اثنين واحد في المحاسبة والآخر في الاقتصاد، مضافا إلى “دبلوم ما بعد البكالوريوس في إدارة الأعمال” من جامعة Heriot – Watt University من المملكة المتحدة.

عمل في مؤسسات عالمية مرموقة مثل إرنست ويونج، وآرثر أندرسن، وغيرها. قام وقاد عشرات المهام الاستشارية في تحليل الاستراتيجيات وتطويرها وإدارتها، وإدارة المخاطر وتعزيز إجراءات الأعمال التجارية، وتحسين وتطوير العمليات التشغيلية والهياكل التنظيمية، وتطوير الموارد البشرية، وتطوير الكفاءات وتطوير وإدارة البرامج التدريبية، وقيادة عمليات التغيير الشاملة، وساهم على كلٍّ مِن المستوى التنظيري الاستراتيجي والتنفيذي التشغيلي على مساعدة العديد جدًّا من المؤسسات على الدوران، وتحقيق النجاح والتميز، كما ساهم في رَفْع قُدُرَات آلاف الأفراد؛ سواء على المستوى الوظيفي، أو الإنساني العام؛ مِن خلال كُتُبه ومحاضراته وجلساته الخاصة، ومن خلال تطوير المؤسسات.

أول خليجي وأحد القلائل على مستوى العالم ممَّن حصلوا على ترخيص من “المجلس الدولي لمعاهد الاستشارات الإدارية” (ICMCI)، وهو منظمة غير حكومية مرخَّصة من الأمم المتحدة، للعمل بصفة مستشار إداري في مجالات تشمل الإدارة الاستراتيجية، وتطوير القادة والتطوير التنظيمي، وأنظمة إعادة الهيكلة والأنظمة المالية والإدارية.

حصل على لقب “الزمالة” في الاستشارات الإدارية، وهو أعلى مستوى من العضوية الاحترافية؛ حيث يُمْنَح لأولئك الذين يستطيعون إظهار دليل على تقديمهم إسهامات كبيرة في مهنة الاستشارات الإدارية. ومُنِحَتْ تلك الصفة لأقل من ألف مستشار إداري في كافة أنحاء العالم (وفق بيانات عام 2010م). تم تخويله في عام 2010م مِن قِبَل “جمعية الإدارة القانونية” CMI)) المملكة المتحدة كواحد من بين اثنين فقط من الخبراء، خارج المملكة المتحدة لتعيين، وتقييم المدراء، المؤهَّلين للحصول على لقب “زمالة الإدارة” العالمي (مدير مجاز) الذي يُعَدُّ أقصى وسام دولي يمكن للمُدَراء المحترفين الحصول عليه.

إنجازات مهنية

تم تعيينه رئيسًا للتدقيق الداخلي لحكومة عجمان (الإمارات العربية المتحدة)، وأسندت اليه مهمة القيام بتغيير شامل لهيكلية وإدارة حكومة عجمان بما تشمله من 17 مؤسسة تابعة لها.

تم تعيينه (بمستوى وكيل وزارة) مستشارًا ماليًا وإداريًا في حكومة أبو ظبي المحلية، حيث أسندت اليه مهمة القيام بتغيير شامل لهيكلية وإدارة إحدى أهم مؤسسات حكومة أبو ظبي، بدولة الإمارات العربية المتحدة.

الخليجي الوحيد وأحد القلائل على مستوى العالم ممّن حصلوا على ترخيص من “المجلس الدولي لمعاهد الاستشارات الإدارية” (ICMCI) وهو منظمة غير حكومية مرخَّصة من الأمم المتحدة للعمل بصفة مستشار إداري في مجالات تشمل الإدارة الاستراتيجية وتطوير القادة والتطوير التنظيمي وأنظمة إعادة الهيكلة والأنظمة المالية والإدارية.

قاد مؤسسة IMC ME لتحصل في عام 2005 على مرتبة “الممارسة المعتمدة” من قبل جمعية الاستشارات في المملكة المتحدة من بين 142 مكتب ممارسة استشارات إدارية حول العالم.

حصل على لقب “الزمالة” في الاستشارات الإدارية وهو أعلى مستوى من العضوية الاحترافية حيث يمنح لأولئك الذين يستطيعون إظهار دليل على تقديمهم إسهامات كبيرة في مهنة الاستشارات الإدارية. ومنحت تلك الصفة لأقل من ألف مستشار إداري في كافة أنحاء العالم (وفق بيانات عام 2010).

قاد مؤسسة IMC ME لتحصل في عام 2007 على مرتبة “الممارسة الممتازة” من قبل جمعية الاستشارات في المملكة المتحدة تقديرًا للمعايير العالية من الاحترافية والكفاءة. وقد منحت هذه المرتبة حينها فقط الآن ل 13 عضوًا من أصل 142 مكتب ممارسة استشارات إدارية حاصلة على مرتبة “الممارسة المعتمدة”.

قاد مؤسسة IMC ME لتحصل في عام 2009 على لقب “المركز الأكثر تميزاُ” من قبل جمعية الاستشارات في المملكة المتحدة في حفل تكريم مَهِيْب جرى في لندن تقديرًا لإسهاماتنا الباهرة في الترويج للمهارات وتطوير التعليم.

تم اعتماده من قبل جمعية الإدارة القانونية (CMI) في المملكة المتحدة في سبتمبر 2010 ليقوم بفحص المرشَّحين المتقدمين للحصول على الاعتماد العالي المستوى كمدراء مُجَازين حيث تعتبر هذه الدرجة أعلى الدرجات التي ينالها أي مدير محترف ممارِس. والفاضل عباس هو واحد من بين شخصين حظيا بذلك خارج المملكة المتحدة.

تم انتخاب عباس، أول مواطن خليجي، من قبل المجموعة العالمية “مزارز” ليتم إدراجه كشريك عالمي (كارل) على مستوى المجموعة، وذلك في مؤتمر شركاء كارل (شركاء المجموعة) الذي عقد في برلين في ديسمبر 2017. “مزارز” هي مؤسسة متعددة الجنسيات متخصصة في التدقيق والمحاسبة والضرائب، والخدمات الاستشارية، بطاقم مهني يزيد عن 20 ألف محترف، يعمل في أكثر من 300 مكتب متواجد في أكثر من 100 دولة.

تم اختيار عباس من بين 34 قصة نجاح للرؤساء التنفيذيين في عمان لعام 2018، حيث أصدرت صحيفة عمان ديلي أوبزرفر الإنجليزية، وهي صحيفة مرموقة، واسعة الانتشار جداً على نطاق واسع، وواحدة من أقدم الصحف في سلطنة عُمان ، بمناسبة “يوم النهضة الثامن والأربعين المجيد” ، كتابًا خاصًا يغطي 34 قصة نجاح للرؤساء التنفيذيين لأبرز الشركات والمؤسسات في السلطنة.

STAY CONNECTED

Copyright © 2020 Abbas Al-Humaid - All Rights Reserved.

GUARANTEED SAFE CHECKOUT

WhatsApp chat
Abbas Al Humaid subscription form

احصل على نسختك المجانية من:

كتاب "المنظومة الفكرية الاسلامية"